السفر 0 Comments

مصرفي عيون سائح من ذوي الإعاقة

القارة السادسة التي أزورها من بين سبع قارات مصر   في يوم الأربعاء 27 ديسمبر 2018 ، وبعد قضاء أجازة عيد ميلاد ممتعة في كمبريدج شاير، توجهنا أنا وكاسيا إلى مانشستر. بصحبة حقائبنا ، وكرسي الاستخدام ، والرافعة الخاصة بالسفر، وصلنا إلى فندق قرب المطار. تناولنا وجبة العشاء، ثم حاولنا النوم قبل رحلتنا المثيرة. نحن ذاهبون إلى مصر! استيقظت في

التكنولوجيا 0 Comments

التلفزيون في آذان الصم وعيون المكفوفين

 نتحدث كثيراً عن دور الإعلام وخاصة المرئي من حيث تأثيره وحجم المساحة التي أفردها لذوي الإعاقة، وطرح قضاياهم وواقعهم، وإيجاد البرامج التي تعالج ذلك الواقع، والتي ربما تكون من ضمن الرسالة المنوطة على الإعلام وخاصة التلفاز وما يعترى ذلك من قصور، لكن أن يكون عائق يضاف إلى كم العوائق التي تواجه ذوي الإعاقة؛ فالأمر يحتاج إلى إعادة نظر. إن ما

السفر 0 Comments

أهمية وسائل النقل المهيأة للنمو الاقتصادي في الأردن

قبل بضعة أشهر، اتصل بي شخص من المملكة المتحدة يستخدم كرسي كهربائي متحرك وأبدى رغبته في زيارة الأردن، وكان قد سمع عن مبادرتي من صديق له وخطر له أن بإمكاني مساعدته. ومن أكبر مخاوفه كان العثور على وسائل النقل المهيأة لأن كرسيه المتحرك يزن حوالي ١٥٠ كيلوغراماً ولا يمكن طيه، ويحتاج لمركبة متخصصة مع منحدر (RAMP)  ليتمكن من الدخول والخروج من المركبة المتخصصة بسهولة. أمضينا شهراً

التكنولوجيا 0 Comments

أهم 10 تطبيقات تدعم الأشخاص ذوي الإعاقة

جميعنا نحب أن نعيش حياتنا بشكل مستقل قدر الإمكان، وبالنسبة للمعاقين تمثل التكنولوجيا والتطبيقات مساعدة لا تقدر بثمن لتحقيق هذا الاستقلال. في وقتنا الحاضر، يكاد يمتلك كل شخص هاتف ذكي أو كمبيوتر نقّال، ويفتح ذلك عالماً غير محدود من التطبيقات للاختيار من بينها. ولكن أيهم تختار؟ وكيف لهذه التطبيقات أن تحسّن من جودة حياتك؟ تقدم لكم في هذا المقال الكاتبة

أسلوب الحياة 0 Comments

الصبر والمثابرة

منذ أن ولد علي وعلمت أن لديه متلازمة داون.. كان كل همي هو فعل المستحيل من أجله ومن أجل أن يكون طفلاً صالحاً في مجتمعنا! وكان كل همي عدم التقصير معه والبحث منذ الشهر الأول عن كل ما يحتاجه.. وأول بحثي كان ما هي متلازمة داون، والبحث عن قصص نجاح في مختلف البلاد، وكان هذا الأكثر إيجابية علي الإطلاق، وبعث

مقابلات 0 Comments

ما الذي يمكن الوصول إليه في الأردن

 ما هي مبادرة “إمكانية الوصول – الأردن”؟  هي مبادرة التي أطلقتها للمساعدة في العثور على الأماكن التي يمكن الوصول إليها  من قبل الأشخاص ذوي الإعاقة الجسدية، والمواطنين المسنين، والأمهات الذين يستخدمون عربات للأطفال الرضع وأكثر من ذلك. والهدف من ذلك هو دعم الأعمال التجارية والمنظمات التي تأخذ في الاعتبار إمكانية الوصول والشمول، وفي الوقت نفسه، رفع الوعي حول عدم إمكانية

مقابلات 0 Comments

مراد صفيح يتحدى المجتمع بإعاقته ويفتح مقهى للإنترنت .

لم تكن يوماً الإعاقة الجسدية عيباً … ولم تكن يوماً مصدراً لليـأس والعَجز وعدم العمل والعطاء فَكم مِن مُعاقين ابتلاهُم الله بإعاقة كانوا منارة اهتدى بهم العالم أجمع فالإعاقة ليست عطل في الحياة بل إنها فن من فنون الحياة مراد شاب جزائري من القليعة ولاية (تيبازة) عمره 27 عاماً، هو شاب من ذوي الإعاقة لم تمنعه إعاقته من مزاولة نشاط

الترفيه 0 Comments

ذوو الاحتياجات الخاصة في الفن والأدب

للقراءة دور إيجابي وفعال في صقل الشخصية وتطوير قدرات الفرد وثقافته، ومن خلال مطالعتي للعديد من الكتب والأعمال الأدبية المتنوعة وخلال حديث مع الصديقة الشغوفة بالعمل والإنجاز. صاحبة الريادة والملهمة بالكثير من الإيجابية العزيزة (ريا الجادر) .، حول دور القراءة وأهميتها في رفع المستوى الثقافي والمعرفي وتطوير الوعي لدى فئات المجتمع كافة. وما لها من دور مهم في التوعية والتطوير

أسلوب الحياة 0 Comments

قراءة في لائحة التيسير علي المعاقين في ارتياد الأماكن العامة

تطالب منظمات الأشخاص ذوي الإعاقة تطبيق لائحة التيسير علي المعاقين في ارتياد الأماكن العامة علي المشروعات الجاري تنفيذها في ليبيا ويصرح بعض المسؤولين بأنهم يقومون بتطبيق هذه اللائحة في المشروعات التابعة لسلطتهم التنفيذية . لائحة التيسير علي المعاقين في ارتياد الأماكن العامة، لائحة تهدف إلي أن يتم مراعاة الأشخاص ذوي الإعاقة في ارتياد المباني والفراغ المفتوح – قدر المستطاع –

وظائف و أعمال 0 Comments

الدمج المدرسي للأشخاص ذوي الإعاقة

   الدمج  هنا المقصود به: عملية دمج الأشخاص ذوي الإعاقة تربوياً واجتماعياً في بيئة مدارس التعليم العام، من منطلق الحقوق التي كفلتها التشريعات، والتي أكدت على إرساء مبدأ المساواة وعدم التمييز وتوفير الفرص المناسبة لقدراتهم وإزالة كافة المعوقات التي تحول دون اندماجهم في تلك المدارس المخصصة للتعليم العام، ولن يتأتى ذلك إلا من منطلق تحمل وزارة التربية والتعليم لواجبها والمدرسة