حلم سارة

حلم سارة

اسمى (سارة شحاتة سعيد)، تخرجت من كلية الحقوق جامعة (عين شمس)، أعانى من مرض العظم الزجاجي ولكن ظروفى لم تمنعنى من عيش حياتى بشكل طبيعى؛ فتخرجت من الجامعة، وبحثت عن عمل، وكان حلمى أن أعمل فى مجال المحاماة ولكن لم تسمح لى الظروف بأن أجد عملًا مناسبًا ومهيئًا لمثل حالتى كمستخدمة كرسى متحرك، لكن لم أيأس وبدأت البحث عن شىء أنمي به مهاراتى فبدأت بأخذ دورات في اللغة الإنجليزية والكمبيوتر، واجهت صعوبات بسبب عدم تهيئة المكان ولكن أكملت وحصلت على الشهادة وبعدها قررت أن أمارس الرياضة، وكان حلمى أن أجد رياضة مناسبة لي ولكني لم أكن أعلم هل توجد أماكن مناسبة لمثل حالتي ومجهزة لكى أمارس فيها رياضة؟ وإذا وجدت مكان هل أستطيع الذهاب وحدى؟ حيث كانت كل تحركاتي مع أهلى إلى أن تغيرت حياتى منذ عام ونصف، حينما انضممت لمؤسسة (الحسن) لدمج القادرون باختلاف، فكانت تدعم مشاريع عديدة من ضمنها مشروع أنشطة ورياضة فاشتركت به، وبدأت فى ممارسة رياضة تنس الطاولة، أحببت اللعبة كثيرًا وانتظمت بها لمدة عام وحتى الآن.. فأنا أستعد لدخول بطولة الجمهورية، وبدأت المجالات تتسع أمامى، ثم بدأت أمارس رياضة أخرى وهى القوس والسهم، وبدأت التمارين بشكل مكثف، واشتركت فى بطولة الجمهورية، وحصلت على المركز الثانى.. ومن وقت بدئي ممارسة الرياضة وأنا أعتمد على نفسي بشكل كلي، وأذهب إلى تماريني بمفردي ولا أحتاج لأى شخص حتى لو قريب مني. أنا سعيدة جدًا بكل ما وصلت إليه وسوف أكمل مشواري مهما واجهت من صعوبات وعقبات، وبالتحدى والأمل سوف أحقق حلمى بأن أصبح بطلة العالم فى تنس الطاولة.. ولن ايأس أبدًا فى البحث عن عمل مناسب لظروفي مهما  كان المجتمع لا يشعر بنا كمستخدمى الكراسي المتحركة، ومهما كانت الأماكن غير مهيأة هذا لن يمنعنى من تحقيق أحلامى

بقلم: محمود الجزار

Previous أبطال تنس الكراسي المتحركة
Next صوت الحياة المختلفة

About author

You might also like