تدريب وتوظيف الأشخاص ذوي الإعاقة في ليبيا

تدريب وتوظيف الأشخاص ذوي الإعاقة في ليبيا

 إن دمج ذوي الإعاقات في المجتمع يهدف إلى إظهار طاقات هذه الفئة، وجعلها فئة منتجة في المجتمع تسهم في عملية التنمية في الدولة. وعلى الرغم من أن تجربة الدمج ما زالت تخطو خطواتها الأولى، إلا أن بعض المؤسسات والهيئات لم تعزز جهودها من خدمات تدريبية وتأهيلية وخدمات دعم وإرشاد لازمة ذوي الإعاقات، ليجعلوا منهم أشخاصاً فاعلين قادرين على الاعتماد على أنفسهم، وخوض معترك الحياة، وتوفير الفرص لأنفسهم، الكفيلة بتوفير تحسن لمستوى حياتهم. مع إن توظيف ذوي الإعاقات في مؤسسات وهيئات الدولة يساعدهم في تحقيق الاستقلالية في حياتهم، إضافة إلى دمجهم في المجتمع، الأمر الذي يجعلهم قادرين على إزالة العراقيل والصعاب التي تعترضهم، وتحقيق مستوى حياة أفضل. والمفترض أن تولي وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل خدمات التدريب المهني والتشغيل أهمية خاصة، لصقل قدرات الشخص من ذوي الإعاقة ومهاراته المهنية التي تساعده مستقبلاً للحصول على فرصة عمل يعتاش منها، وتحقق له استقلالاً مادياً ومعنوياً، بدلاً من أن يكون مجرد متلق للمعونات الاجتماعية والاقتصادية. وبما أن القانون رقم 5لسنة 1987م بشأن المعاقين نص في العديد من مواده مثل: المادة 17-والمادة 18 و19 و20 و21و22 و23 على تأهيل وإعادة تأهيل الاأشخاص ذوي الإعاقة وتشغيلهم بما يتناسب وما أهلوا له، وتلتزم الدولة بتخصيص نسبة في ملاكاتها الوظيفية لتشغيل ذوي الإعاقة وقد تم تحديد نسبة تشغيل 5في المئة، وعليه يوصي الاتحاد الليبي لمنظمات ذوي الإعاقة بإنشاء قسم يختص بتدريب وتأهيل وتوظيف الأشخاص ذوي الإعاقة ومتابعتهم وتحقيق أهداف الاندماج في المجتمع، والهدف العام الإشراف على كافة الأعمال المتعلقة بتشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة ومتابعة تشغيلهم وتقديم الدعم اللازم لدمجهم في سوق العمل.
المهام والواجبات:- تكون مهام وواجبات القسم على النحو الآتي 
. وضع خطة للقسم بما يتوافق مع أهداف وزارة الشؤن الاجتماعية والعمل على متابعة تنفيذها- 
العمل على تطوير مهارات الموظفين وبناء قدراتهم لتعزيز دورهم في تضمين قضايا الإعاقة في أعمال الوزارة بالتعاون،     والتنسيق مع جميع الجهات المعنية 
 العمل على تضمين قضايا الإعاقة في سياسات واستراتيجيات الوزارة، تقديم الدعم التقني للجان المنبثقة واللجان الفنية، ووضع  آلية عمل واضحة تنظم عملية تشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة، وتقديم الدعم والارشاد للمؤسسات العامة والخاصةالمعنية لدعم ومساندة قضايا الإعاقة، ومتابعة خطط عمل التأهيل والتوظيف وإعداد التقارير.
 رفع مستوي الوعي وتسليط الضوء إعلامياً على قضايا الإعاقة، وخاصة فيما يتعلق بالتمكين الاقتصادي وبالتنسيق مع      الجهات المعنية، مراقبة عمل اللجان الفنية، والتشبيك بينها، متابعة خطط عمل وتقارير وانجازات اللجان الفنية 
. دراسة التحديات التي تواجه عملية تشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة ووضع الحلول المناسبة-.
. (تحديد المعايير المتعلقة بتشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة بالتنسيق مع الجهات المعنية (لجان فنية، الجمعيات الأهلية-
 المساهمه في تحديث قاعدة البيانات بشكل دوري من حيث (الباحثين عن عمل، والمشتغلين من الأشخاص ذوي الإعاقة والشركات) بالتنسيق مع الجهات المعنية ، ونتائج الاحصاءات العامة.
 رصد وتمويل برامج تدريب مدعومة لتشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة، بما يتناسب مع احتياجات سوق العمل- 
. التشبيك والتنسيق والمتابعة مع الجهات الداعمة والمعنية –
 التوصية بقانون يفرض عقوبات مادية ومعنوية لكل المتقاعسين عن تشغيل ذوي الإعاقة وعدم التزامهم بنسبة التشغيل من
خلال وزارة الشؤن الاجتماعية والعمل
  غالية الشباهي
 جمعية طوق الياسمين – ليبيا 
 

You might also like

أسلوب الحياة 0 Comments

انتشـار ظاهرة الاستهزاء بذوي الإعاقة

    صفة تقبل الآخر رغم اختلاف  الصفات التي تجدها في المجتمعات الراقية أخلاقياً ومن بوادر التعليم العالي المستوى  في الآونة الأخيرة انتشرت ظاهرة الاستهزاء بذوي الإعاقة عن قصد أو

مدونة 0 Comments

كيف نوظف قدرات ذوى الاحتياجات الخاصة فى المجتمع (2)

 كنا قد تحدثنا فى المرة السابقة من “كيف نوظف قدرات ذوى الإعاقة فى المجتمع” وتحدثت عن دور كل فرد من ذوى الإعاقة، وفى هذه المرة نتحدث عن نقطتين هما دور

أسلوب الحياة 0 Comments

النجاح في عالم متغيّر رغم العجز واللجوء

  تجبرنا ظروف الحرب على الخضوع لأحكامها، لكنها أبداً لاتستطيع أن تتحكم بإرادتنا، يؤكد لي ذلك (مثنى الزعبي)، عبر يداه الصغيرتان اللتان تعانقا الجدران والألوان الزيتية فترسمان أبهى اللوحات الحية