كيف نوظف قدرات ذوى الاحتياجات الخاصة فى المجتمع (3

كيف نوظف قدرات ذوى الاحتياجات الخاصة فى المجتمع (3

كيف نوظف قدرات ذوى الاحتياجات الخاصة فى المجتمع (3
 تحدثنا فى المرتين السابقتين، فى المقال الأول من “كيف نوظف قدرات ذوى الاحتياجات الخاصة فى المجتمع” عن دور كل فرد من ذوى الإعاقة، وفى المقال الثانى عن نقطتين هامتين هما: دور الجمعيات الأهلية ودورالخدمات. وفى هذا المقال الثالث والأخير نتحدث عن دور الدولة ممثلة فى “المجلس القومى لشئون الإعاقة” مع ذوى الإعاقة. 4- المجلس القومى لشئون الإعاقة: بعد ثورة25 يناير طالبت كثيراً بوزارة لـ “ذوى الإعاقة”، تكون هى صوت لنا وتعمل كوسيط لنا مع الحكومة فى الحصول على حقوقنا. ونشكرربنا، و د. كمال الجنزورى  الذي حقق هذا ولو بشكل مختلف بإنشاء “المجلس القومى لشئون الإعاقة”وهذا شىء جميل جداً كبداية، ولكن لم يقم بدوره المنشود ولم يحقق ما كنا نتمناه وهو القيام بدوره الأساسي للعمل على مساعدة ذوى الإعاقة فى الحصول على  جزء من حقوقهم المهدرة فى هذا البلد وتقديم الدعم للنماذج المتميزة، وإتاحة فرص عمل لهم حسب كفائتهم. المطلوب من المجلس القومى لشئون الإعاقة لكى يقوم بدوره بصورة صحيحة ويؤدي دوره ككيان مميز:  التنسيق مع الوزارات للعمل على الحصول على حقوق ذوى الإعاقة الذين يعانون أشد معاناة فى حياتهم، ويعمل على توفير عيشة كريمة لهم تليق بالمواطن المصرى الصبور الذى تحمل ما لا يتحمله آخرون كثيرون. بصورة أكثر تفصيلاً.. على المجلس القومى لشؤن الإعاقة: 1- التنسيق مع وزارة القوى العاملة والهجرة ومع شركات القطاع الخاص فى توفير فرص عمل. 2- التنسيق مع الهيئة العربية للتصنيع لتوفير كراسى متحركة وأجهزة تعوضية وأطراف صناعية وكل الأجهزة المعينة لذوى الإعاقة من خلالهم؛ نظراً لارتفاع أسعارالكراسى المتحركة والأجهزة التعويضية فى الأسواق واستغلال بعض التجار لاحتياج ذوى الإعاقة. 3- التنسيق مع وزارة النقل: لتوفير وسيلة نقل مناسبة كما نرى خارج مصرمن أتوبيسات بها أماكن مجهزة للكرسى المتحرك تمكنه من الصعود والهبوط بطريقة آدمية وسهلة وتخصيص أماكن فعلية لكل الأشخاص من ذوى الإعاقة. 4- مع وزارة الاسكان: لتوفير سكن مناسب فى الوحدات السكنية بالإسكان الخاص بالشباب والدولة، فى دور أرضى  ومجهزة بمداخل ومنحدرات مناسبة لتحركات ذوى الإعاقة بجانب السلالم. 5- التنسيق مع وزارة الصحة والسكان لتوفير العلاج اللازم لكل حالة والذى يكون فى معظم الحلات علاج مكلف وغالى الثمن. 6- التنسيق مع وزاراتى التربية والتعلبم والتعليم العالى فيما يخص تعليم ذوى الإعاقة فى ظروف ملائمة والعمل على الدمج. 7- وأيضاً الاهتمام بالجانب الثقافى والترفيهى من خلال المشاركة فى الحفلات التى تقيمها وزارة الشباب ووزارة الثقافة وإقامة حفلات وندوات خاصة بالمجلس نفسه، والعمل على تنظيم رحلات للأماكن السياحية فى مصر. حيث يوجد الكثير إن لم يكن معظم ذوى الإعاقة لم يتثنى لهم
زيارة الأماكن السياحية فى مصر أم الدنيا التى يأتى إليها السياح من كل بلدان العالم!! وأين نحن من حضارة بلدنا؟؟!!
ابرام تاوضروس 
كاتب وومحاضر ومدرب تنمية بشرية
 ebraam.t@gmail.com