الشاعر/ حسن الشيخ

الشاعر/ حسن الشيخ

  حسن الشيخ شاب طموح متفائل على كرسيه المتحرك من عائلة تحب الحياة وتقاوم قسوتها بالتفاؤل والمحبة.. من مواليد عام 1997 أكمل دراسته بالكالوريا وأقدم على دراسة الأدب الانكليزي في جامعة الكوفة.. حسن الذي عرف بأن ساقيه لن تلمس الأرض مجدداً بعد ماتبين إصابته بمرض ضعف العضلات قاوم قسوة الحياة ونظرات الناس بموهبته الشعرية .

الشاعر حسن الشيخ هادي شاعر مقعد على كرسي متحرك وبذراعين معاقين تحدى الإعاقة وأطلق العنان لكلماته وله مشاركات عديدة في الأمسيات الشعرية والمهرجانات مثل  

 حصوله على المركز الأول في برنامج الحشد بجزئيه الأول والثاني وتأهل إلى المراحل المتقدمة

وحضوره في برنامج مراسيل وقوافي

والبعض من قصائده نشرت في مجلة الحقيقه في النجف تحت عنوان قصائد شعراء شباب

وتواجده في برامج نهاية الأسبوع الشعرية

 

 من المهرجانات العديدة التي حضرها: مهرجان (كتبنة أعله الجرف)- ومهرجان مركز الطموح العراقي للثقافات- ومهرجان منتدى خواطر الشعر الشعبي- ومهرجان لدعم الحشد الشعبي- وبرنامج تطوير المهارات في مؤسسة للمعاقين- ومهرجان خواطر السنوي رضيوي- مهرجان الأسبوع الثقافي الثامن لجامعة الكوفة- مهرجان الثقافي السنوي المركزي التاسع في بابل-ومهرجان بصمة عراقية لدعم المواهب في النجف-  مهرجان الحيرة

سافر حسن قبل فترة قصيرة خارج بلده العراق لتلقي العلاج آملا أن يعود على قدميه لوطنه ولحبيبته أهله، ولكنه استشهد في طريق عودته إثر انفجار إرهابي في بلدة الناصرية بالعراق.. رحم الله حسن الشاب الحالم…

 

تقرير: فراشة حسن

You might also like

حكايات اّفاق 0 Comments

محمد عيدان جبار

أ.(محمد عيدان جبار) مواليد عام 1979 حاصل على بكالوريوس علوم إسلامية جامعة بغداد :الإنجازات  مؤسس أول جمعية بالشرق الأوسط لقصار القامة في العراق جمعية (قصير) العراقية  مدرب وطني لحقوق الاشخاص

حكايات اّفاق 0 Comments

جنات) الرسامة… بأصابع قدمها صنعت الإصرار والعزيمة)

 جنات) الرسامة واسمها جنات قيس ملوح مواليد2001 بغداد ولدت)  ،وهي مصابة بضمور العضلات وتكلس العظام وتقوس العمود الفقري بعمر خمس سنوات قامت والدتها السيدة (أمل حسن) وشقيقتها بتعليم جنات القراءة

حكايات اّفاق 0 Comments

طارق وهدان

ذلك الشاب الذى أراد الله له أن يكون من ذوي الاختلاف منذ صغره، وكان ذلك بسبب فتق فى العمود الفقرى مما أدى إلى شلل نصفى فى الجزء السفلى من جسده.